كأس إفريقيا للأمم لأقل من 17 سنة: المنتخب الوطني في تربص من 5 إلي 13 فيفري الجاري

كشف مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم لأقل من 17 سنة، محمد لاسات أن أشباله سيدخلون في تربص تحضيري بداية  من 5 إلى 13 فيفري الجاري بالمركز الفني الوطني بسيدي موسى بالعاصمة، استعدادا للمرحلة النهائية لكأس إفريقيا للأمم 2021 المقررة من 13 إلى 31 مارس بالمغرب.

وأوضح لاسات أنه “وبعد أيام من الراحة، عقب دورة اتحاد شمال إفريقيا ستعود العناصر الوطنية الي العمل بإقامة تربص من 5 إلى 13 فيفري بسيدي موسى، سيكون مخصصا للاعبين المحليين”، مضيفا أن “العناصر المتواجدة خارج الوطن، ستواصل العمل مع أنديتها، خاصة وأن المنافسة عادت إلى نشاطها في أوروبا”.

وعن برنامج التحضيرات لموعد المغرب قال لاسات “سنخوض على الأقل ثلاث مباريات ودية دولية هنا بالجزائر، وربما خارج الوطن”.

ولم يستبعد لاسات، فكرة تدعيم الفريق الوطني، بعناصر قادرة على تقديم الإضافة في كأس إفريقيا 2021، حيث اكد في هذا الاطار “يعتبر انشغالنا الكبير هو تدعيم المنتخب على المستوى الفني بعناصر تنشط سواء في الجزائر أو خارج الوطن. لو نعثر على لاعبين بإمكانهم تقديم الاضافة، فلن نتردد لحظة في استدعائهم، وقد تكون هناك تغييرات مقارنة بالتعداد الذي شارك في دورة “لوناف”.

أخيرا، أوضح لاسات أن “التحضيرات قد تكون غير كافية على غرار المنتخبات الأخرى لكننا سنسعى جاهدين للتحضير كما ينبغي لنكون جاهزين لمنافسة كاس إفريقيا”.

جدير بالذكر، أنه بالإضافة إلى الجزائر والمغرب (البلد المنظم)، ضمنت ستة منتخبات أخرى حضورها في موعد المغرب وهي نيجيريا، كوت ديفوار، تانزانيا، أوغندا، جنوب إفريقيا وزامبيا، في انتظار التعرف على المنتخبات الأربعة المتبقية بعد اسدال الستار على التصفيات حسب المناطق”.

وكان المنتخب الوطني الجزائري تحت 17 عاما قد ضمن تأهله للمرحلة النهائية، لكان 2021 بعد احتلاله صدارة الترتيب لدورة “لوناف” التي جرت في الجزائر من 18 إلى 24 جانفي. وكان “الخضر” قد فازوا على ليبيا (3-2) قبل أن يتعادلوا مع تونس (1-1).

للإشارة، تعود أخر مشاركة للخضر في نهائيات كأس أفريقيا لأقل من 17 سنة إلى دورة 2009 التي نظمت بالجزائر، حيث بلغ أشبال المدرب الوطني السابق عثمان إبرير الدور النهائي، الذي خسروه أمام غامبيا (1-3).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى