زدرافكو لوغاروزيتش:لاعبين زيمبابوي لايخافون مواجهة الخضر

نحن محاربون وسندخل معركة الجزائر دون التفكير في العواقب"

 المزدوجة بينهما في تصفيات كأس أفريقيا 2022 ، يومي 12 و16 نوفمبر الجاري، بالنظر إلى الفرق الكبير في التحضيرات، ورغم أن منتخبه لم يتدرب بصفوف مكتملة حتى الان بسبب تواجد 8 لاعبين فقط في تربصه منذ الجمعة الماضي إستعدادا لمواجهة أبطال أفريقيا، إلا أن المدرب الصربي وعد بتقديم أفضل مالدى لاعبيه أمام الخوف، نافيا خوفه من مواجهة أشبال بلماضي ، ووصف اللقاء المرتقب يوم الخميس المقبل في ملعب 5 جويلية بالمعركة، حيث قال لوغاروزيتش في حوار مع جريدة “هيرالد” الزيمبابوية أنه لايخشى المنتخب الجزائري واثق وسعيد من إمكانيات لاعبيه ،وصرح قائلا:”أولا الأهم أنني متفائل ، لأني لوكنت شخصا يخاف لما إنتقلت إلى زيمبابوي أو أفريقيا، ثانيا كرة القدم مجرد 90 دقيقة ،انا أتحدث في الإحتياط واللاعبون يتحدثون بمردودهم في الميدان، لهذا لا أدري لما نخاف من الجزائر؟، صحيح أن الجزائر حاليا أفضل منا ،لكني أريد ان نقيس مستوانا أمامهم، وسنري ماسنفعله لان كل الاحتمالات للتأهل إلى كاس أفريقيا ممكنة، ونحن نريد معرفة اين مستوانا”وأضاف: ” اللقاء الأول في الجزائر سنلعبه من دون تدريبات تقريبا وبعض لاعبونا لم يلتقوا حتى المدرب ، ولكن نحن محاربون واحيانا يجب ان تدخل المعركة دون النظر إلى العواقب ، علينا فقط تقديم أفضل مالدينا”

“لدينا مشاكل كثيرة ولكننا سنصمد ونقدم أفضل مالدينا”

كما تحدث مدرب زيمبابوي عن معانات منتخبه من عديد المشاكل ،غير انه وعد بتقديم افضل مايمكن للصمود أمام الخضر ، وصرح قائلا:”علينا تقديم أفضل مايمكننا حاليا رغم المشاكل، نحن لم نتدرب كثيرا وهناك لاعبون متعبون بعد 15 ساعة سفر من أوروبا إلى هاراري ثم سيتنقلون معنا 9 ساعات جوا إلى الجزائر، بالإضافة إلى ذالك أكل اللاعبين لم يكن صحيا وبعضهم سيعاني من تغير المناخ، ولكن رغم الصعوبات سنحاول تقديم أفضل مالدينا، انتم ترون كيف تسير الامور ولا يمكن مقارتنا بالجزائر” وأضاف: “إذا لم نصمد أمامهم 90 دقيقة يمكننا الصمود ل70 دقيقة أو 60 دقيقة، ربما سنعاني من بعض المشاكل البدنية ولن علينا رفع التحدي، لأن هذا المهم وهو ما سيساعدنا لاننا يجب ان نكون واقعين ونعلم جميعا ان الجزائر المرشحة للفوز علينا”.

منتخب زيمبابوي تدرب ب8لاعبين فقط وسيتنقل بطائرة خاصة إلى الجزائر اليوم

كشف مدرب منتخب زيمبابوي، زدرافكو لوغاروزيتش، أن منتخبه يتدرب ب8لاعبين فقط منذ يوم الجمعة الماضي وحتى يوم أمس ماجعله لايستطيع برمجة حصة تدريبية كاملة، فيما يكون 10 لاعبون قد وصلو هراري أمس في إنتظار وصول 4 اخرين اليوم، بينما يبقي حارس مرمى منتخب زيمبابوي المحترف في الولايات المتحدة الأمريكية مهددا بالغياب عن لقاء الخضر الأول يوم الخميس بسبب مشكل في الرحلات الجوية. فيما أكدت الإتحادية الزيمبابوية لكرة القدم أن منتخبها يشد الرحال اليوم إلى الجزائر في طائرة خاصة تحسبا لمواجهة الخضر، فيما كشفت بعض المصادر أن لاعبي زيمبابوي سيتنقلون سهرة اليوم ويصلون مطار هواري بومدين صبيحة الأربعاء. حسام.ل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى